ما هو مقدار رأس المال الذي ينبغي عليّ تداوله بالفوركس؟

تظهر البحوث أنّ مقدار رأس المال في حسابك الخاصّ بالتداول بإمكانه التأثير على نسبة ربحيتك.

 

إنّ التّجار الذين يملكون 5000$ على الأقلّ من رأس المال يميلون الى استعمال نسب معتدلة أكثر من الرافعة المالية. ينبغي على التّجار التطلّع الى استخدام رافعة مالية فعّالة تبلغ 10 الى 1 أو أقلّ.

بالنظر الى سجّلات التداول لعشرات من عملاء أف أكس سي أم، الى جانب التحدّث مع عدد أكبر من التّجار من خلال الندوات اليومية الحيّة وموقع التواصل الإجتماعي تويتر وغيره، يبدو وكأنّ التّجار يدخلون سوق الفوركس مع الرغبة بالحدّ من خسائرهم المحتملة التي قد يتعرّض لها رأس مالهم. لهذا السبب، يختار العديد من التّجار الجدد البدء بتداول الفوركس بواسطة رأس مال صغير.

ما اكتشفناه من خلال تحليل حسابات التداول الخاصّة بآلاف التّجار هو أنّ الحسابات ذات رأس المال الأكبر تميل الى تحقيق نسبة أرباح على نسبة أعلى من التجارات. نعتقد انّ هذه نتيجة استخدام الرافعة المالية الفعّالة في حساب التداول.

ما هو مقدار رأس المال الذي ينبغي عليّ تداوله بالفوركس؟

الرسم رقم 1

وبما أنّ العديد من التّجار الصغار لا يملكون أي خبرة في تداول الفوركس، فإنّهم يميلون الى تعريض حسابهم لمستويات عالية للغاية من الرافعة المالية. نتيجة لذلك، من المحتمل أن تؤدّي الرافعة المالية المرتفعة الى تنامي الخسائر في حساباتهم. وبعد تأثّرهم على الصعيد العاطفي، إمّا يترك التّجار مجال الفوركس أو يختارون الإستمرار بهذا الموضوع مع استخدام مستويات حتّى أعلى من الرافعة المالية. يصبح هذا الأمر بمثابة حلقة مفرغة تقضي على الحماس الذي جذب التاجر الى الفوركس.

مهما كانت استراتيجيتك جيّدة أو سيّئة، إنّ قرارك (أوعدمه) حيال الرافعة المالية الفعّالة له تأثيرات مباشرة وقويّة على نتائج تجاراتك. في العام الماضي، نشرنا بعض الإختبارات التي تظهر نتائج الإستراتيجية عينها خلال الوقت مع نسب مختلفة من الرافعة المالية.

الرسم رقم 2

في الرسم رقم 2، عمدنا الى تغيير عنصرين مقارنة بالرسم رقم 1. أوّلاً، عمدنا الى إعادة تسمية كلّ عمود لكي يمثّل القيمة الأعلى للدولار التي تأهّلت للعمود المحدّد. على سبيل المثال، نطاق الحساب الذي يتراوح بين 0 و999$ بات يمثّل الآن مجموعة ال999$. النطاق الذي يتراوح بين 1000 و4999$ بات يمثّل حاليًا مجموعة ال4999$. على هذا النحو، بات نطاق 5000$-9999$ يمثّل مجموعة ال9999$.

التغيير الثاني الذي قمنا به هو أنّنا احتسبنا متوسّط حجم التجارات لكلّ مجموعة وقسمناها على رصيد الحساب الأقصى لتلك المجموعة. بشكل أساسي، وفر لنا ذلك نسبة مفيدة من الرافعة المالية الفعّالة. على سبيل المثال، كان متوسّط حجم التجارات في مجموعة ال 999$ 26 ألف تجارة. لو أخذنا متوسّط حجم التجارات وقسمناه على الرصيد المتوافر في الحساب، نحصل على الرافعة المالية الفعّالة المستخدمة من قبل تلك المجموعة.

وبما أنّ الرافعة المالية الفعّالة تراجعت بشكل ملحوظ من مجموعة ال999$ الى مجموعة ال4999$ (الخطّ الأحمر)، ارتفعت نسب الحسابات التي حقّقت الأرباح بشكل حادّ بقيمة 12 نقطة أساسية (الأعمدة الزرقاء). ومن ثمّ، كلّما تمّت إضافة المزيد من رؤوس الأموال الى الحسابات لتنتقل بذلك الى مجموعة ال9999$، كلّما ستواصل الرافعة المالية الفعّالة التراجع، ما يدفع بنسبة الربحية الى تجاوز 37% حتّى.

ننصح بالتداول مع استخدام رافعة مالية بقيمة 10 الى 1 أو أقلّ. لا نعلم متى تتغيّر أوضاع السوق وتدفع استراتيجيتنا الى تكبّد الخسائر. لذلك، من الضروري إبقاء الرافعة المالية الفعّالة عند مستويات معقولة مع استعمال نقاط وقف الخسائر على التجارات جميعها. في ما يلي احتساب بسيط يساعدك على تحديد حجم مستهدف للتداول استنادًا الى رصيدك.

الحسابات مبنيّة على رافعة مالية تصل الى 10:1

الرصيد في الحساب حجم التداول

5000 $ 50000

10000 $ 10000

25000 $ 250000

100000 $ 1000000

1000000$ 10000000

الرسم رقم 3

يظهر المثل أعلاه الرصيد المتوافر في حساب التاجر وحجم التجارات الأقصى الذي بإمكانه القيام به استنادًا الى رافعة مالية تصل الى 10:1. يشير ذلك الى أنّه في حال كنت تملك 10000$ في حسابك، لا تفتح أكثر من 100000 تجارة في وقت واحد.

يعود لكلّ تاجر وحده القرار بتحديد الحجم الدقيق من الرافعة المالية المستخدم. قد تكون أكثر راحة عند استخدام رافعة مالية حتّى أقلّ مثل 5:1 و 3:1.

يدخل معظم التجّار المحترفين فرص التداول مع التركيز على كمّية رأس المال التي يتطلّعون الى خسارتها أكثر من تركيزهم على الكمّية التي يرغبون بربحها. لا أحد يعلم التحرّكات المستقبلية للأسعار، لذلك يكون التّجار المحترفون على ثقة بإستراتيجية التداول التي يتّبعونها مع استعمالهم نسب معقولة من الرافعة المالية الفعّالة.

تعديل الرافعة المالية الفعّالة بما يتلاءم مع نسبة المخاطر المستعدّ للتعرّض لها

تظهر بحوثنا أنّ الحسابات ذات القاعدة الرأسمالية الصغيرة (مجموعة ال999$) لديها متوسّط حجم تداول يصل الى 26 ألف لكلّ تجارة. إنّ الرافعة المالية الفعّالة التي تخضع لها هي على الأقلّ 26 مرّة، أي أعلى ب10 مرّات من الرافعة التي ناقشناها أعلاه. في حال كان هؤلاء التّجار يرغبون بالتداول وفق رافعة لا تتعدّى 10:1، سيحتاجون على الأقلّ للقيام بإحدى التعديلات الواردة أدناه:

زيادة الرصيد في حساب التداول من خلال إيداع المزيد من الأموال وصولاً الى مبلغ يقلّص الرافعة المالية الفعّالة الى أقلّ من 10:1. إذًا، إنّ التاجر المتوسّط، الذي يناهز متوسّط حجم تجاراته 26 ألف سيحتاج على الأقلّ الى 2600$ في حسابه لكي يتداول ب26000 تجارة وفق رافعة تصل الى 10:1.

تخفيض حجم التداول الى مستوى يقلّص الرافعة المالية الفعّالة الى أقلّ من 10:1. استخدم الحسابات الظاهرة في الرسم رقم 3 والرسم البياني أعلاه.

الرسم رقم 4

في الرسم أعلاه، لاحظ كيف أنّ حجم التجارات لا يزال مستقرًا نسبيًا وسط ارتفاع الرصيد في الحساب من مجموعة ال999$ الى مجموعة ال 4999$. يشير ذلك الى أنّ التّجار يتطلّعون الى تحقيق 2.60$ على الأقلّ بالنقطة الواحدة (إذا كان حجم التجارات 26 ألف، فيكون المبلغ حوالى 2.60$ لكلّ نقطة على معظم الأزواج).

قد تكون هنالك أسباب كامنة وراء بلوغ متوسّط التّجار على الأقلّ 26 ألف للتجارة الوحدة أو 2.60$ لكلّ نقطة. لربّما هم يرغبون بحجم تجارات كبير بما فيه الكفاية لكي يكونوا استثمروا وقتهم بأمر جدير بالإهتمام. بتعبير آخر، من المحتمل أن يكون التّجار في صدد البحث عن سعر لكلّ نقطة و2.60$ هي العتبة الأدنى. في حال لم يستخدم هؤلاء رافعة مالية فعّالة تفوق ال10:1، سيحتاجون حينئذ ل2600$ على الأقلّ في حسابهم من أجل تحمّل 2.60$ لكلّ نقطة.

ثمة احتمال آخر يتمثّل بعدم فهم التّجار الجدد لقوّة الرافعة المالية وكيف أنّ تجارة واحدة شديدة الخسارة من شأنها الإطاحة بالعديد من التجارات الرابحة المتتالية. سيساعد الحجم المعتدل من الرافعة المالية على إبطاء معدّل الخسائر المحتملة عندما تعصف بالتاجر رياح معاكسة.

بغضّ النظر عن الأسباب، هدفنا هو استعمال معدّلات معقولة من الرافعة المالية. إذا كنت تعرف قيمة الرأس المال المعرّض للخطر، استخدم حينها الرسم البياني والحسابات الواردة في الرسم رقم 3 بغية تحديد حجم التداول الذي يتناسب مع حجم حسابك.

في حال كان لديك هدف لكلّ نقطة واحدة، استعمل حينئذ الحسابات الواردة في الرسم رقم 4 من أجل تحديد الكمّية الأدنى من رأس المالي الذي تحتاجه لدعم حجم تجاراتك. إنّ زيادة قاعدة رأس مالك لا تعني أنّك ستحقّق نسبة أكبر من الربح. إنّها تعني أنّه بإمكانك الإبقاء على موقع مفتوح لفترة أطول في حال جاءت الأوضاع ضدّك. في النهاية، إنّ التاجر الذي يستخدم رأس مال كافٍ (على الأقلّ 5000$) ونسبة معقولة من الرافعة المالية الفعّالة (10:1 أو أقلّ) يميل الى تحقيق نسبة أكبر من الربح.

Rate this item
(1 Vote)
  • Last modified on jeudi, 17 mars 2016 15:28
  • font size